آخر الأخبار

29‏/1‏/2019

بداية النهاية... وداعا ويندوز 7!!!

مايكروسوفت تشرع في طي صفحة ويندوز 7:

بعد عشر سنوات من النجاح المنقطع النظير لنظام ويندوز 7 إرتأت شركة مايكروسوفت أن هذا النظام قد وصل إلى شيخوخته ويجب إحالته على التقاعد ، شخصيا أنا لم أفهم قرار الشركة بتخليها عن أجمل وأثبت نظام حتى الآن لكن يبدو أن لهذه الأخيرة حسابات أخرى حيث صرحت في وقت سابق أنها ستتخلى عن نظام ويندوز 7 وهي الآن تشرع فعليا في هذه العملية، سعيا منها في إعطاء دفعة قوية لزيادة عدد مستخدي ويندوز 10.

بداية النهاية:

أعلنت شركة مايكروسوفت أمس 28/01/2019 من العاصمة الأمريكية واشنطن - بعد إعلانها في وقت سابق عن نيتها في التخلي عن دعمها لنظام التشغيل خاصنها ؤيندوز7 في منتصف يناير/ كانون الثاني 2020، شرعت مايكروسوفت فعليا في تنفيذ ما صرحت به من قبل وكانت البداية في سحب الميزات من ويندوز 7 والبداية كانت مع مشغل الموسيقى المعروف Windows Media Player.
Windows Media Player
وأضافت أنها قامت فعلا نهاية الأسبوع الماضي بإزالة عملاقة انظمة التشغيل تطبيق ويندوز ميديا بلاير المخصص لقراءة الفيديوهات والملفات الصوتية.

ولن يتمكن المستخدمون بعد الان على ويندوز 7 من المعلومات الوصفية، مثل العنوان والنوع والفنان بالنسبة للأغاني والمخرج والممثلين والدليل التلفزيوني للأفلام في ويندوز ميديا سنتر وميديا بلاير.

وينظر إلى هذه الخطوة على أنها أحدث جهود الشركة لدفع ويندوز 10، إذ إنها تؤثر أيضًا على تطبيق ويندوز ميديا سنتر الموجود في ويندوز 7 و8 و 8.1.
Windows Media Center
وتجدر الإشارة إلى أن تطبيق ويندوز ميديا بلاير لم يعد يشكل إضافة أساسية في ويندوز، إذ تقدم مايكروسوفت تطبيق الأفلام والتلفزيون "Films & TV" في ويندوز 10 كبديل للبرنامج.

ويشكل القرار ضربة لواحدة من أهم ميزات التطبيق بحسب رأي الخبراء، إذ لن يتم تنزيل العناوين وأسماء الفنانين وغيرها من المعلومات عند تشغيل الموسيقى أو مقاطع الفيديو.

وقالت مايكروسوفت إنها قررت إيقاف الميزة بعد تحليلها للتعليقات الواردة من المستهلكين وبيانات استخدامها، مما يعني أنه لم يكن هناك الكثير من الأشخاص الذين يستخدمونها.

وفي حال كنت من المستخدمين لهذه الميزة، فقد يعني ذلك أنه قد حان وقت لترقية ويندوز 7 والتوجه إلى ويندوز 10، أو الانتظار حتى تاريخ 14 يناير/كانون الثاني من العام القادم، مع استخدام بدائل مثل مجانية مثل "VLC".

وبالرغم من أن عملية إزالة الميزة تعتبر مخيبة للآمال، إلا أن الشركة قد وعدت بأن البيانات الوصفية التي تم تنزيلها سابقًا سوف تظل متاحة، ولن تؤدي عملية الإزالة إلا إلى التوقف عن تنزيل البيانات الوصفية للملفات الجديدة المضافة إلى التطبيق، ومع ذلك، فإن الميزة مازالت متاحة على ويندوز 10.

وأوضحت الشركة أن هذا التغيير لن يؤثر على أي من وظائف تشغيل الوسائط في التطبيق، مثل التشغيل وبث الوسائط والميزات الرئيسية الأخرى، ومع ذلك فإن الإزالة تعد بمثابة تذكير بأن الترقية إلى ويندوز 10 تستحق التفكير.

ويأتي هذا التحرك بعد أيام من تجاوز نظام التشغيل ويندوز 10 لنظام التشغيل ويندوز 7 من حيث قاعدة التثبيت النشطة.

ووفقًا لبيانات نشرتها منصة طرف ثالث لتتبع البيانات، فإن ويندوز 10 لديه الآن حصة سوقية تبلغ 39.22 في المئة يليه ويندوز 7 بنسبة 36.90 في المئة.
إخترنا لك أيضا

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ نوميدياتك 2018 ©
cite='https://www.facebook.com/Numidiatek/' class='fb-xfbml-parse-ignore'>